عند تأسيس أوليات المحافل الكبرى، تمّ الإتّفاق بين ما يُسمّى “المحافل الكبرى الشقيقة” على الإعتراف المتبادل وعلى الإلتزام بمجموعة من القواعد والقوانين التي اعتُبرت أساسيّة لإطلاق الصفة الماسونيّة على هيئة معيّنة. تنصّ هذه القوانين على اعتبار الماسونيّة أخوّية رجال، وعلى أن الإيمان بالله هو شرط أساسيّ للإنضمام إليها، وعلى أن الكتاب المقدّس أو القرآن الكريم يجب أن يكون موجودًا في المحفل بصورة دائمة.

ما هو الفارق بين الهيئات النظاميّة وغير المعتَرَف بها وغير النظاميّة والسريّة ؟

  • الماسونيّة النظاميّة
    هي الهيئات الماسونيّة التي تلتزم المبادئ الماسونيّة القديمة والتي تعترف بها غالبيّة المحافل الكبرى حول العالم .

  • الهيئات غير المعترف بها
    هي الهيئات الماسونيّة التي تلتزم المبادئ القديمة، إلا أنّها غير معتَرَف بها بعد من قِبَل غالبيّة المحافل الكبرى حول العالم.

  • الهيئات غير النظاميّة
    هي الهيئات التي تخلّت في ممارستها عن واحد أو غير واحد من المبادئ القديمة فأصبحت على تناقض مع تقاليد الماسونيّة النظاميّة.

  • الهيئات السريّة
    هي هيئات تطلق على نفسها صفة الماسونيّة وتستخدم الرموز والأدبيات الماسونيّة لاجتذاب الناس الى ممارسات مزيّفة.